اصدرت النيابة العامة لدى المحكمة الابتدائية في مدينة مرّاكش أول أمس الثلاثاء (18 أبريل 201¬7)، قرارا يقضي بمتابعة سيدة، في حالة اعتقال احتياطي، وذلك على خلفية وقوفها وراء حادثة سير مميتة، ذهب ضحيتها رجل أمن برتبة مقدم. البوليسي المسكين كان يقوم بمهمة نظامية بمدارة باب الجديد، قبل أن تصيبه سيدة بسيارتها، وتصيبه بجروح خطيرة على مستوى الرّأس، حيث تم نقله إلى إحدى المصحات الخاصة، ليلفظ بعدها أنفاسه الأخيرة هناك.