في عددها الصادر اليوم الأربعاء، كشفت يومية الصباح عن معطيات جديدة تهم قضية كل من مدير الطرق في عهد الوزير السابق، كريم غلاب، والمدير الإقليمي السابق للوزارة في شفشاون.
اليومية أكدت أن المجلس التأديبي لوزارة التجهيز والنقل واللوجستيك أوقف أجر هشام نهاموشة، مدير الطرق في عهد الوزير السابق لستة أشهر، رفقة المدير الإقليمي السابق للوزارة في شفشاون، ورفض مقترح طردهما من الوظيفة.
وأضافت الصباح أن الوزير تشبث بإحالة ملف نهاموشة ومن معه على القضاء، إذ أفاد مصدر قريب منه أنه أحال الملف على القضاء، ولم يرضخ لضغوطات مورست عليه بطريقة “حبية”.
وأفادت “الصباح” أن ملف نهاموشة الذي سبق للوزير أن أبعده من مديرية الطرق، وعينه مديرا للملاحة التجارية، مثقل بالأدلة التي تدينه، وهو الأمر الذي شجع الوزير بعد اطلاعه عليها، على اتخاذ قرار إعفائه من منصبه، مديرا للملاحة التجارية، وإحالته على المجلس الأعلى للتجهيز، الذي يوصف بمقبرة أطر الوزارة .